“عمران ترك” تزور مكتب الاستثمار التابع للرئاسة التركية في قطر

أجرى، عبد العزيز الكاشف، رئيس مجلس إدارة شركة “عمران ترك” ومقرها في مدينة “يلوا” التركية، زيارة هامة إلى مكتب الاستثمار التابع لرئاسة الجمهورية التركيّة في دولة قطر.

وتتزامن زيارة الكاشف إلى قطر، بالتزامن مع قرب انطلاق صافرة البداية للحدث الأضخم عربيا وعالميا، وهو “مونديال قطر 2022″، الذي تتوجه أنظار العالم كلها إليه.

والتقى الكاشف خلال الزيارة بممثل ومستشار مكتب الاستثمار التركي في قطر، السيد: عبد الله دنيز .

وتم خلال اللقاء مناقشة مواضيع سبل تطوير الاستثمار بين دولتي تركيا و قطر ، إضافة إلى عدد من الملفات الاقتصادية والتجارية ذات الصلة.

وأعرب الكاشف، عن شكره لمكتب الاستثمار  والمسؤولين عنه في دولة قطر، على الاستضافة وحفاوة الاستقبال.

كما قدّم الكاشف، التهاني  لكل القائمين على مكتب الاستثمار التركي في قطر، على نجاحهم ومتابعتهم لعلاقات الاستثمار بين الدولتين تركيا وقطر.

وتشهد العلاقات التركية القطرية تطوراً متناميا وتعاونا متواصلا على مختلف الأصعدة، مع وجود تناغم سياسي كبير بين البلدين واتفاق في وجهات النظر تجاه كثير من القضايا الإقليمية والدولية، لا سيما قضايا الشرق الأوسط.

من جانبه، أعرب عبد الله دينيز، عن سعادته باللقاء الذي جمعه برئيس مجلس إدارة شركة “عمران ترك“، عبد العزيز الكاشف، متمنياً له النجاح في مختلف المشاريع التي تعمل عليها الشركة.

ومن المقرر أن تُجري شركة “عمران ترك“، ممثلة برئيس مجلس إدارتها، عبد العزيز الكاشف، العديد من الزيارات إلى مسؤولين قطريين وأتراك في دولة قطر، بهدف تعزيز علاقات الشركة مع العديد من الأطراف في قطر.

الجدير ذكره، أنه قبل عامين من الآن، زار السيد: عبدالله دينيز من مكتب الاستثمار لرئاسة الجمهورية التركية، مقر شركة

عمران ترك” في مدينة “يلوا” التركية.

وجرى خلال الزيارة مناقشة فكرة مشاريع استثمارية جديدة للمدينة من قبل إدارة  “عمران ترك”، وعرضها على والي وإدارة مدينة “يلوا” بدعم من مكتب رئاسة الجمهورية.

وجاءت الزيارة حينها، بهدف البحث عن الاستثمارات المناسبة لمدينة “يلوا”، واهتمام رئاسة الجمهورية بتوسيع الإستثمارات الخاصة بمدينة “يلوا”، وبجذب المزيد من المستثمرين لهذه المدينة.

بشار إلى أن مدينة “يلوا” شمال غربي تركيا، حلّت ضمن قائمة المدن الأكثر تفضيلاً من قبل الأجانب الراغبين في تملك عقار للحصول على الجنسية التركية، وذلك في الربع الأول من العام الجاري 2022.

وذكرت مصادر تركية أنه اعتبارًا من الربع الأول من عام 2022، كانت إسطنبول المقاطعة الأكثر تفضيلًا من قبل الأجانب للحصول على الجنسية على أساس جميع أنواع العقارات،  تلتها أنطاليا وأنقرة ويلوا وإزمير ومرسين وموغلا وبورصة وطرابزون وسكاريا على التوالي.


في زيارة سابقة ل”عبدالله دينيز “من مكتب الاستثمار التابع رئاسة الجمهورية التركية … لشركة عمران ترك
👉اضغط هنا 👈


Compare listings

قارن