“عمران ترك” تبحث مع السفيرة التركية في الكويت واقع الاستثمار والاقتصاد بين البلدين

عمران ترك الكويت

أجرى عضو مجلس إدارة شركة ” عمران ترك ”  وممثل الشركة في الكويت، السيد حمد العلي، زيارة هامة لسعادة السفيرة التركية في الكويت عائشة هلال صايان كويتاك.

وتم خلال الزيارة مناقشة واقع الاستثمار في تركيا خاصة في سوق العقارات خلال الأعوام القادمة، إضافة إلى تسليط الضوء على النجاحات التي حققتها شركة “عمران ترك“، والتسهيلات المقدمة من السفارة التركية في الكويت لها.

كما ركّز السيد حمد العلي خلال هذه الزيارة، على أهمية تطوير العلاقات الاقتصادية بين تركيا والكويت، وسبل النهوض بهذه العلاقات من خلال مشاريع وخطط استثمارية قادمة، لافتاً إلى أن شركة “عمران ترك” تسعى جاهدة لأن تكون جسر تواصل اقتصادي واستثماري بين البلدين خاصة، وبين العرب وتركيا عامة.

وقال السيد حمد العلي خلال حديثه مع السفيرة التركية، إن هذه الزيارة هدفها توجيه الشكر للسفيرة عائشة هلال صايان كويتاك، لما تقدمه من إمكانيات وتسهيلات في مجال العقارات والاستثمار، مضيفا أن هذا حقها علينا لأن الرسول صل الله عليه وسلم قال “لا يشكر الله من لا يشكر الناس”.

وتابع قائلاً، إن سعادة السفيرة التركية ومنذ توليها مهامها في دولة الكويت كان لها دور كبير وهام من خلال تسهيل الفيزا والإقامات، وحتى التسهيلات في مجال العقار والاستثمار.

وزاد قائلاً، نحن في شركة “عمران ترك” ساعدنا أكثر من 7 أشخاص في الحصول على الجنسية التركية بفضل التسهيلات التي تقدمها السفارة التركية داخل الكويت.

وأكد السيد حمد العلي على أن هذه التسهيلات تعطي الأمان للمستثمر ولمن يرغب أيضا في الاستثمار بالعقارات في تركيا، ومن أجل ذلك نوجه الشكر الجزيل للسفيرة التركية في دولة الكويت.

وأعرب السيد حمد العلي عن تمنياته للسفيرة التركية بمستقبل كبير وباهر تستطيع من خلاله خدمة بلدها الكبير تركيا، لافتا إلى أن تركيا تعتبر الركيزة الأساسية بين دول العالم.

وأشاد السيد حمد العلي بالدور الكبير لتركيا بين باقي دول العالم قائلا، إن تركيا هي بلد الأمان والاستقرار،  وهي البلد التي يرغب كل الناس في التوجه إليها للاستثمار والعمل هناك، وبإذن الله تعالى تكون تركيا هي البلد رقم واحد بين دول العالم، بسبب قيادة الرئيس رجب طيب أردوغان والحكومة الرشيدة وكذلك السفراء الذين يمثلون أردوغان في كل الدول.

من جهتها، طمأنت السفيرة التركية عائشة هلال صايان كويتاك، جميع الراغبين بالاستثمار في تركيا في شتى القطاعات وعلى رأسها قطاع العقارات، مؤكدة على أن تركيا تواصل جهودها الحثيثة في دعم المستثمرين وخاصة الكويتيين، ومنح التسهيلات اللازمة لهم.

وتحدثت السفيرة التركية عن مستقبل الاقتصاد التركي ومستقبل الاستثمار بشكل عام، خاصة خلال الأعوام القادمة ما بعد العام 2023، مشيرة إلى أن الاقتصاد سيواصل تحقيق النتائج المميزة وبالأرقام، إضافة إلى إشادتها بالمشاريع الاستثمارية الناجحة لشركة “عمران ترك“.

وفي ختام اللقاء قدّم السيد حمد العلي للسفيرة التركية “هدية تكريمية”، تعبيراً عن شكره باسمه وباسم شركة “عمران ترك“، وعرفانه الشديد للجهود التي تبذلها دعما للاستثمار والمستثمرين.

 يشار إلى أن شركة “عمران ترك” في ولاية “يلوا” التركية ومنذ تأسيسها عام 2016، رفعت شعار “الاستثمار الناجح في جنة الأرض”، لتكون البداية مع مشاريع ناجحة لفتت أنظار المستثمرين ورجال الأعمال من مختلف الأقطار العربية.

برعاية عمران ترك

Compare listings

قارن